الصفحة الرئيسية >> الموضوعات >> ما هي السكتة الدماغية ؟ وكيف يمكن تجنبها ؟

ما هي السكتة الدماغية ؟ وكيف يمكن تجنبها ؟


الدماغ هو ذلك العضو من الجسم الذي يوجد
داخل الجزء العلوي من الرأس. ويحيط به تجويف عظمي من جميع الجهات. ويمثل الدماغ والحبل الشوكي الجهاز العصبي المركزي والذي يقوم بإدارة جميع وظائف الجسم وتنظيمها بما يتلاءم احتياجات الجسم من حركة و إحساس  و إفرازات ووظائف أعضاء الجسم الأخرى. ويختلف دماغ الإنسان عن دماغ الحيوان في انه يحتوي في القشرة المخية العليا على مراكز الكلام والشعور ومراكز اتخاذ القرارات والذاكرة والتعلم وغيرها من الوظائف الذهنية العليا التي يتميز بها الإنسان عن الحيوان. ويتكون الدماغ من فصين الفص الأيمن والفص الأيسر. ولحكمة لا تعرف حتى ألان فان الفص الأيمن من الدماغ يتحكم في وظائف الجسم في النصف الأيسر من الجسم، والفص الأيسر من الدماغ يتحكم في وظائف الجسم في النصف الأيمن من الجسم. لذلك فان تلف جزء من الفص الأيسر من الدماغ يؤدي إلى خلل وظيفي كالشلل مثلا في النف الأيمن من الجسم.

ولمنزلة و أهمية الدماغ من الجسم فقد أعطاه الله من الحماية ما لا يعطيه لغيره من أعضاء الجسم الأخرى ، فهو العضو الوحيد الذي يحيطه العظم من كل الجهات وتغطيه أغشية تسمى أغشية السحايا وتوجد بداخله تجاويف ملأ بسائل الدماغ الذي له فائدة في امتصاص الصدمات. فوجود الدماغ في هذا السائل داخل صندوق عظمي محكم هو الجمجمة يجعل الدماغ بمثابة جسم عائم داخل صندوق بحيث أي صدمة من الخارج لجدار هذا الصندوق (الجمجمة) لا تأثر كثيرا على الدماغ إلا إذا كانت الصدمة شديدة جدا. كما توجد داخل الدماغ خلايا تحميه من الجراثيم و أخرى تعطي له الدعامة كما جعل المولى عز وجل داخل الدماغ موازين عديدة لضبط الضغط داخل الجمجمة و التروية الدموية للدماغ.

الدماغ لا يتحمل أي غياب للجلوكوز أو الأكسجين؟

في الوقت الذي تستطيع فيه  بعض خلايا و أنسجة الجسم العيش لبعض الدقائق بدون تزويدها وتغذيتها بالدم والذي يحمل إليها الأكسجين والجلوكوز ، فان هناك خلايا أخرى كخلايا الدماغ والقلب لا تستطيع العيش بدون تغذية مستمرة بالدم حتى ولو لثواني معدودة. حيث تستطيع مثلا أن تحبس الدم عن خلايا اليد فترة زمنية قد تصل إلى نصف ساعة دون أن تظهر أي تأثيرات مرضية أو موت لخلايا اليد . ولكن توقف سريان الدم للدماغ او لجزء منه حتى ولو لثواني معدودة فان ذلك يؤدي مباشرة الى تلف وموت جزئي او كامل في الجزء الذي توقف إليه سريان الدم و إذا كان هذا الجزء في الدماغ سمي ذلك سكته دماغية وان كان في القلب سمي سكتة قلبية.

لماذا لا يتحمل الدماغ أي نقصان أو توقف لسريان الدم إليه؟ حتى و لو كان لفترة قصير؟

إن منزلة الدماغ من الجسم كمنزلة العاصمة لأي دولة من الدول. فإذا كانت كل مدن الدولة قد تتوقف أو ترتاح فيها مرافقها الحكومية فان العاصمة لا تعرف هذا التوقف لان بها المراكز الرئيسية لكل مرافق ووزارات الدولة. ورغم إن الدماغ يزن 2% من مجموع وزن الجسم إلا إن نسبة العمليات الحيوية التي تحدث فيه بينما الشخص مرتاح ولا يعمل أي مجهود ذهني او عضلي هي 15% من مجموع العمليات الحيوية للجسم كله أي ان كل خلية في الدماغ تقوم بسبعة أضعاف ونصف من أي خلية أخرى ، أما إذا كان الشخص في حالة نشاط ذهني كالقراءة أو التفكير فان نسبة العمليات الحيوية تصل من 100الى 150%.

لذلك قد يعتقد أحدهم إن خلايا المخ أثناء النوم في حالة استرخاء كامل تماما مثل الشخص الميت إلا إن هذا غير صحيح وهذا ما يثبته الرسم الكهربائي للمخ للشخص أثناء النوم والذي يسجل نشطاك كهربائي ملحوظ بينما لا يسجل الرسم  الكهربائي للمخ أي نشاط اذا كان الشخص ميتا. اذا فالسبب في عدم مقدرة خلايا المخ على تحمل أي نقصان او توقف في سريان الدم إليها هو إنها في حالة طلب دائمة ومستمرة وشديدة للجلوكوز و الأكسجين الذي يحمله إليها الدم.

ما هي السكتة الدماغية؟

هي توقف مفاجئ في سريان الدم لجزء من أجزاء الدماغ فيؤدي ذلك إلى حدوث تلف مرضي في خلايا المخ الموجودة في هذا الجزء الذي حرم من التغذية الدموية ، وتتراوح شدة هذا التلف المرضي من تلف مرضي بسيط الى تلف مرضي شديد وموت لخلايا المخ ويعتمد هذا حسب الفترة الزمنية التي حرمت منها خلايا المخ من التغذية الدموية . لذا تعتبر الإصابة بالسكتة الدماغية من الحالات التي تتطلب إسعاف وإجراءات علاجية سريعة.

أسباب السكتة الدماغية؟

ما لذي يجعل التغذية الدموية أو سريان الدم يتوقف فجاءة عن تغذيته للدماغ أو جزء منه؟

بعيدا عن بعض الأسباب النادرة  التي قد ي تؤدي إلى توقف حاد في سريان الدم للدماغ كتوقف عمل القلب فجاءة كما يحصل لبعض مرضى القلب او أثناء عمليات القلب أو  توقف سريان الدم للدماغ المصاحب لحوادث الراس والدماغ كحوادث السيارات. او كتوقف سريان الدم للدماغ والذي سببه حدوث انسداد مفاجىء لاحدى شرايين الدماغ نتجه لجلطه مهاجرة من مكان آخر بالجسم كالقلب عند بعض مرضى القلب ، فإننا سوف نركز في موضوعنا هذا على سببين من أسباب السكتة الدماغية الأكثر شيوعا وخاصة عند كبار السن وهما:

1-      انسداد إحدى شرايين الدماغ بسبب جلطه  مصاحبة لتضيق هذا الشريان بما يعرف بتصلب الشرايين.

2-      حدوث نزيف داخلي نتيجة لتمزق إحدى شرايين المخ نتجه لارتفاع ضغط الدم.

من هم المعرضون للإصابة بالسكتة الدماغية؟

تصيب السكتة الدماغية عشرة أشخاص لكل ألف شخص ممن تعدت أعمارهم الخمسة والسبعون سنة ، إلا إنها قد تحدث قبل هذا العمر وخاصة عند الأشخاص الأكثر  إصابة بتصلب الشرايين. وتصيب السكتة الدماغية الرجال والنساء على السواء الا ان الرجال اكثر إصابة من النساء

تصلب الشرايين هي البداية

إن تأثير سريان الماء مع مرور الزمن في أنابيب الماء المعدنية هو تراكم الأملاح على جدرانها وبالتالي تضيقها وفي بعض الأحيان تمزق هذه الأنابيب ، وعادة ماتحتاج هذه الأنابيب إلى استبدالها بأخرى جديدة بعد فترة زمنية حوالي ثلاثون سنة. فكيف الحال بأنابيب لم تصنع من الحديد كما هو الحال في الأنابيب المعدنية و إنما من جدار لحمي رقيق يستحمل سريان الدم فيه طيلة عمر الإنسان ولو انها لم تكن من صنع الله لاحتجنا لاستبدالها كل سنة فسبحان من أتقن صنعه !

ولكنها الشيخوخة  للإنسان وأعضائه سنة الله في خلقه (قال تعالى : ومن نعمره ننكسه في الخلق أفلا يعقلون). فمع مرور سنوات عمر الإنسان الطويلة تبداء تراكمات طفيفة من الدهون على الجدار الداخلي للأوعية الدموية وتزداد هذه التراكمات في السنوات الأخيرة من عمر الإنسان حتى تؤدي إلى تضيق ملحوظ في فتحات هذه الأوعية فتؤدي إلى نقصان في التغذية الدموية للأعضاء فيؤدي ذلك الى نقصان في وظائفها فالجلد يفقد بريقه ولمعانه والبصر يضعف والحركة تقل وتضعف أعضاء الجسم الأخرى. وقد هدى الله الإنسان لمجموعة من الأمور التي تأخر من حدوث تصلب الشرايين وتقل من شدته ومن هذه الأمور الصوم والاعتدال في الأكل والمواظبة على الحركة. والابتعاد عن الأشياء التي فيها ضرر لحياة الإنسان وفي موضوعنا هذا فان هناك أمرين حرمهما الإسلام لهم علاقة وطيدة بتصلب الشرايين وحدوث السكتة الدماغية وهما التدخين وتعاطي الكحول واللذان يسببان خلل وظيفي وتركيبي في الجدار الداخلي للأوعية الدموية مما يجعلها اكثر تأثرا وقابلية لتصلب جدرانها.

ما هي الحالات التي يزداد فيها تصلب الشرايين وبالتالي قد تكون مرشحة للإصابة بالسكتة الدماغية؟

كما ذكرنا مسبقا فان تصلب الشرايين يعتبر من متلازمات الشيخوخة التي تحدث في السنوات الأخيرة من عمر الإنسان ، الا ان هناك حالات تظهر فيها تصلب الشرايين بشكل مبكر وشديد

وهذه الحالات هي:

1-      مريض ارتفاع ضغط الدم وخاصة إذا كان غير ملتزم بعلاج منتظم  حيث يؤدي الضغط المرتفع للدم على جدران الأوعية الدموية الى حدوث تلف بجدارها الداخلي فيؤدي ذلك اما الى زيادة تراكم الدهون بها وبالتالي تصلبها او الى تمزقها تماما كما تحدث تمزقات بانبوب الماء البسيط عند ارتفاع ضغط الماء.

2-             مريض السكري

3-             الأشخاص ذوي الوزن الزائد

4-             التدخين

5-             الكحول

6-             الأشخاص المصابين بارتفاع الدهون والكلسترول بالدم

7-             الإكثار من تناول الدهون.

كيف يؤدي تصلب شرايين الدماغ إلى حدوث السكتة الدماغية؟

تتراكم الدهون على الجدار الداخلي للشريان حتى إذا بلغت حد معين تظهر على سطح هذه التراكمات قرحة ذو حواف فعند مرور الدم بهذه الحواف تبداء  بعض خلاياه في التراكم حتى تؤدي إلى انسداد كامل لفتحة الشريان وفي بعض الأحيان تكون هذه التراكمات مصدر لانفصال كتلة صغيرة من الدم المتجلط والتي تسبح مع الدم فتؤدي إلى انسداد شريان صغير.

ماذا يحدث عندما يحصل توقف مفاجئ لسريان الدم لجزء من أجزاء الدماغ؟

خلايا المخ تعودت منذ خلقها على سريان متواصل للدم إليها. فجاءة حصل انسداد في الشريان المسؤول على تغذيتها. تبداء الخلايا بالثوران والاختناق وتبداء عليها علامات شبيه بعلامات المحتضر للوفاة في هذه اللحضة تظهر فجاءة علامات على الشخص المصاب (صداع مفاجئ او تغير مفاجئ في الكلام والانتباه) و إذا استمر حرمان هذه الخلايا من الدم فإنها لا محالة تموت ويفقد هذا الجزء من الدماغ وظيفته. عندها يخر الشخص مغشي عليه في غيبوبة وفقدان وظيفي في نصف جسمه.



إعداد : د. جمال عبد الله باصهي

 

جميع الحقوق محفوظة لدى شبكة البلسم للمعلومات الطبية والتثقيف الصحي