الصفحة الرئيسية >> الموضوعات

المجموعات الغذائية

البروتينات

عبارة عن مركبات عضوية ضخمة تتألف من حموض أمينية تحتوي على الآزوت والأكسجين والهيدروجين وفحم إلى جانب الكبريت والفوسفور .

هذا ويحتوي جسم الإنسان على حوالي 15000 نوع من البروتنات تقريباً.

للبروتينات دور كبير في تركيب الأنزيمات و الهرمونات ومضادات الأجسام وكذلك في بناء خلايا جديدة ، و إعادة بناء خلايا تالفة ، تساعد الجسم على زيادة نسبة الامتصاص ، والاستفادة الجيدة من الفيتامينات والأملاح المعدنية لذا فإن الأغذية المتناولة يجب أن تحتوي على كمية معينة من البروتينات .

نقص البروتين : يؤدي إلى ضعف الجسم وعدم قدرته على مقاومة أي ميكروب ولذلك فهذا الجسم معرض بسهولة للإصابة بالأمراض كالسل و السعال و الإسهال ونقص الوزن وضعف نمو العضلات، وفقر الدم .

ومما تجب معرفته أن القيمة الغذائية للبروتينات تتوقف حسب نوعية الحموض الأمينية الموجودة فيها فالبروتينات التي تحوي حموضاً أمينية ضرورية وبنسب قريبة من احتياج الجسم هي بروتينات كاملة القيمة الحيوية مثل بروتينات اللحوم و الحليب و البيض و الأسماك ، أما البروتينات ناقصة القيمة الحيوية فهي تحوي حموضاً أمينية بكميات قليلة.

والجدير ذكره أن جسم الإنسان البالغ يحتاج إلى حوالي 1غ من البروتينات لكل 1كغ من وزنه تقريباً.

الدهون

عبارة عن مركبات لجزيء واحد من الغلسرين وثلاث جزيئات من الحموض الدسمة وتعتبر مصدراً هاماً وأساسياً من مصادر الطاقة للجسم ، كما تدخل في بنية خلاياه وخصوصاً الأغشية الخلوية .

وظيفة الدهون في الأغذية :
1.. المصدر الوحيد للحموض الدسمة
2.. من أهم مصادر الطاقة للجسم .
3.. تزود الجسم بالفيتامنات المنحلة بالدهون .
4.. تشارك في بناء الخلايا .
5.. تساعد على توضع الأعضاء الداخلية ضمن البطن بشكل طبيعي .
6.. تحمي الجسم من الفقدان الزائد للطاقة .

السكريات

تتركب من هيدروجين و أكسجين و كربون ، إنها المصدر الأساسي للطاقة ، نظراً لرخصها وفعاليتها . تعتبر النباتات المصدر الرئيسي و الوحيد تقريباً للسكريات .

القيمة الغذائية للسكريات : تنتقل السكريات عبر الدم إلى الكبد ، وهناك تتحول إلى غلولكوز و الغلولكوز هو غذاء المخ الوحيد تقريباً ويحتاج إلى ما يقارب %30 من مجموع استهلاك الجسم من الغلولكوز .

إن تناول السكريات بكميات زائدة يؤدي إلى تخزينها بشكل دهون مما يؤدي إلى البدانة و احتمال الإصابة بتصلب الشرايين .

كمية السكريات الواجب تناولها : تختلف هذه الكميات حسب اختلاف المنطقة ففي المناطق الباردة لايستهلك سكانها إلا حوالي 5% من الطاقة اللازمة في حين أن استهلاك سكان الدول المتقدمة يتراوح بين 30-55 % أما الدول الفقيرة فتتعدى نسبة الطاقة حدود 75% ويعود سبب هذا الاختلاف إلى طبيعة المناخ ، و الحالة الاقتصادية و الاجتماعية وغيرها .

الفيتامينات

هي مركبات عضوية تحتوي على جذور أمينية ، تشترك جميعها بالصفات التالية :
1.. لا يستطيع الجسم تركيبها وإنما تتوفر عبر الأغذية أو العقاقير الطبية ماعدا فيتامين الذي
يستطيع الجسم تركيبه بمساعدة الأشعة فوق البنفسجية .
2.. هامة وضرورية من أجل سير العمليات الحيوية في الأنسجة بشكل صحيح .
3.. ليست منبعاً للطاقة ، ولا مصدراً لمواد البناء في الجسم .

فيتامين C :

يقوم بالوظائف التالية
1.. ضروري لإنتاج الكريات الحمراء ، كما يساعد على امتصاص وتخزين الحديد.
2.. يسهل إنتاج الأجسام المضادة ، وبالتالي يزيد من مقاومة الجسم ضد الأمراض .
3.. ضروري لإنتاج مادة الكولاجين،وهي بمثابة الغراء الرابط بين الخلايا .
4.. يعمل على وقف نمو بعض الجراثيم،والقضاء على أنواع أخرى.
5.. ينشط عمل بعض الأنزيمات و الهرمونات .

فيتامين B1 :

يحتاج الأطفال له بمقادير كبيرة لمساعد تهم على النمو ، كما وتزداد الحاجة له مع زيادة تناول السكر و الحلويات والمعجنات ، وهو ضروري لمتناولي الكحول فهو يسهل حرق الكحول في الجسم ، ويسرع بالتالي التخلص منه .

فيتامين B2 :

يلعب دوراً هاماً في تفاعلات الأكسدة و الإرجاع ، وعند نقص هذا الفيتامين في الجسم تظهر العوارض التالية :
1.. ظهور بقع ملتهبة في اللسان لونها أحمر .
2.. حرقة وألم في العيون .
3.. تشقق الشفتين وخصوصاً في زوايا الفم و الجدير بالذكر أن هذا الفيتامين موجود بكثرة في الحليب والبيض و اللحوم .

فيتامين B6 :

يساهم في إنتاج فيتامين النباسين الذي يعمل على توسيع الأوعية الدموية ، كما وأن فيتامين ضروري لإستقلاب الدهون و البر وتينات .

لكن نقص هذا الفيتامين يسبب تغيرات مرضية في الجهاز العصبي يتبعها تغيرات على الجلد والأغشية المخاطية مع احمرار اللسان ، مع حرقة في الفم .

فيتامين B12 :

يحتوي هذا الفيتامين على معدن الكوبالت ، وهو علاج ناجح لمرضى فقر الدم ، لكن نقصه يسبب نقص فيتامين .

وهذا الفيتامين موجود بشكل رئيسي في الكبد وهو غير موجود في المواد الغذائية ذات المصدر النباتي .

فيتامين A :

يوجد في الكبد وصفار البيض ، وبعض أنواع الفواكه ذات اللون الأصفر و البرتقالي و الخضار وهذا الفيتامين يقوم بالوظائف التالية :
1..يحصن الجسم من الأمراض ، فهو يزيد من مقاومة الجسم للمكروبات.
2.. يقوي النظر ، ويعمل على عدم الإصابة بمرض العشي الليلي.
3.. له خواص مضادة للسرطان.
4.. يساعد القلب في عمله ، بتخفيض مستوى الكوليسترول في الدم.
5.. مهم جداً للنمو.
6.. نقصه يؤدي إلى جفاف الأغشية المخاطية.
7.. نقصه يؤدي إلى مشاكل في الإخضاب وأحياناً العقم .

فيتامين E :

ضروري لعملية التكاثر ، ويقوم بوقاية الأوعية الدموية من الأذى ،وهو يساعد في معالجة بعض أمراض القلب و الوقاية من تصلب الشرايين .

ومن أهم وظائفه دوره كمضاد مؤكسد ، وذلك لأنه يحمي الجسم من كل مؤذٍ ومخرب .

هذا الفيتامين موجود في الذرة الصفراء و الزيوت النباتية .

فيتامين D :

له تأثير مضاد للكساح ، ونقصه يسبب فقدان الجسم القدرة على استخدام الكالسيوم و الفوسفور وهذا يؤدي إلى حدوث تغيرات في الجهاز العظمي ، مثل الكساح عند الأطفال وتلين العظام و يسبب تسوس الأسنان .

هذا الفيتامين موجود في زيوت الأسماك و الزبدة ..

 

عضو أطباء البلسم وطبيب البلسم في الطب الغذائي العلاجي من المملكة العربية السعودية :
 

 

د . عبد العزيز العثيمين

Dr. Abdul-Aziz Al-Othaimeen

                      > استشاري في التغذية العلاجية ..


 

مجلة البلسم عيادة البلسم كتب البلسم
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لدى شبكة البلسم للمعلومات الطبية والتثقيف الصحي

1 1