الصفحة الرئيسية >> الموضوعات

الأميرة سارة بنت سلطان تؤكد على أهمية المعرض المصاحب للحملات الوطنية التوعوية

في مركز الأمير سلمان الاجتماعي

الأميرة سارة بنت سلطان تؤكد على أهمية المعرض المصاحب للحملات الوطنية التوعوية

مركز المعلومات يستقبل 430 حالة إصابة بالسمنة

 

لفتت صاحبة السمو الملكي الأميرة سارة بنت سلطان بن عبدالعزيز أثناء رعايتها حفل تفعيل الحملات الوطنية التوعوية التي أطلقتها وزارة الصحة إلى أهمية المعرض المصاحب لهذا الحفل والذي استطاع من خلاله الجمهور الكشف عن العديد من الأمراض بوجود أخصائيات متدربات على إجراء الفحوصات من جهة وعلى إمداد السيدات بأي معلومة يرغبن في الاستفسار عنها من جهة أخرى.

وبعد أن افتتحت صاحبة السمو الملكي  الأميرة سارة الحفل تعرفت على كل ركن في المعرض المصاحب لبرنامج تفعيل الحملات التوعوية وتقصدت مع زميلاتها البدء بإجراء فحص هشاشة العظام تشجيعاً منهن لكل السيدات للإقدام على إجراء الفحص لاسيما بعد أن علمت أن نسبة الإصابة بهذا المرض وصلت بين السيدات المملكة إلى 67% وأخذت العديد من الكتيبات التي تتضمن أسئلة وأجوبة عن مرض هشاشة العظام وجدول بالاحتياجات اليومية من الكالسيوم وفيتامين (د) وأخرى تتضمن معلومات عامة عن ذلك المرض الصامت وعن أهمية المشي والتغذية السليمة لتقوية وتحصين العظام، كما أثنت الأميرة على الأجهزة الخاصة بفحص هشاشة العظام لأنها لا تسبب أي آلام أثناء الفحص.

وبعدها انتقلت الأميرة إلى الركن الخاص بإختبار التهاب الكبد الفيروسي وقامت بإجراء الفحص  كما أثنت على الجهود الجبارة التي تبذلها إدارة التوعية في الكشف عن هكذا أمراض.

ثم توجهت بعدها إلى الركن الذي أخاف العديد من السيدات وهو الركن الخاص بسرطان الثدي حيث تواجدت العديد من الأخصائيات لتوضح  للمتواجدات كيفية إجراء الفحص الذاتي والذي من شأنه أن يساعد على الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي كما لفتت الأميرة انتباه الحاضرات على اهتمامها بكل ما توصي به الأخصائية ثم أخذت الوقت الكافي في الاستفادة من المعلومات التي يتضمنها شريط الفيديو المصاحب لهذا الركن والذي يبين للسيدات بالصوت والصورة كيفية إجراء الفحص.

وبعدها وصلت صاحبة السمو الملكي إلى ركن السمنة حيث تم استعمال العديد من الموازين لمعرفة دليل كتلة الجسم لكل السيدات المتواجدات في المعرض،  كما قامت أخصائية التغذية بإلقاء الضوء على برنامج "وازن حياتك" الذي يحسب على أساسه السعرات الحرارية لكل شخص بناءً على وزنه وطوله وعمره وحالته الصحية.

 كما شرحت أخصائية التغذية العديد من الأوراق التي تتعلق بتصحيح المفاهيم الغذائية الخاطئة،  وصرحت عن استقبالها ل 430 سيدة لديها زيادة في الوزن خلال الأيام الثلاثة التي تم تفعيل الحملات التوعوية فيها فأعطيت لهن الحميات المناسبة.  كما وقامت الصيدلانية المسؤولة في الركن بشرح مفصل عن بعض الأدوية المستخدمة كعلاج للسمنة.

وفي نهاية الجولة التي قامت بها الأميرة في المعرض أكدت الأميرة سارة على ضرورة تفعيل مثل هذه الحملات وخاصةً إعلامياً لأن هناك الكثير ممن لا يستطيعون زيارة هذه المعارض أو  حضور لمثل تلك الندوات والمحاضرات ولكنهم دون أدنى شك يطلعون على الجرائد التي تتمثل في الأخبار اليومية ، كما أعربت عن استعدادها الكبير لتغطية ورعاية كل ما من شأنه أن يرفع مستوى الوعي لدى الشريحة الأكبر في المجتمع.

واعتبرت أن رعايتها لتفعيل هذه الحملات التوعوية يأتي في إطار دعمها للتثقيف والتوعية الصحية،  وإيمانها المطلق بأن الوقاية خيرٌُ من قنطار علاج، كما وجهت سمو الأميرة سارة شكرها وتقديرها لمنظمات الحفل وأشادت بالدور الذي تقوم به وزارة الصحة في التوعية بجميع الأمراض و في كافة مناطق المملكة. 

 

 

 

 

 

مجلة البلسم عيادة البلسم كتب البلسم
عودة للصفحة الرئيسية

رسالة شبكة البلسم الطبية العربية : نهدف من وراء هذا الموقع نشر الوعي الصحي والجديد في الطب وكل مايهم صحة الأسرة والمجتمع سائلين المولى عزوجل أن يرزقنا الأخلاص في العمل وقبول هذا العمل المتوأضع .أخوكم د. جمال عبدالله باصهي مؤسس والمدير الطبي لشبكة البلسم الطبية العربية

جميع الحقوق محفوظة لدى شبكة البلسم للمعلومات الطبية والتثقيف الصحي

1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1 1