الصفحة الرئيسية >> الموضوعات

خلع الكتف

DISLOCATION OF THE SHOULDER

      يمكن أن تصاب الكتف بخلع من جراء حادثة طارئة ، ويمكن من بعدها أن يصبح الخلع متكررا يجعله بذل نشاط عنيف كالسباحة أو أي نوع آخر من أنواع الرياضات ، لكنه عند بعض الناس يحصل من بذل نشاط لا يزيد عن ارتداء معطف أو تقلب في السرير ليلا . وقد يكون الخلع في سوئه موازيا للكسر ولا يستبعد أن يستغرق فترة أطول من أجل الشفاء . وإذا حدث الخلع الأول قبل سن العشرين فإن فرص رجوعه تكون بحدود تسعين بالمئة على الرغم من العلاج .

      الخطر : يمكن أن يسبب خلع الكتف تمزق أحد الأوتار ، وهذا بدوره قد يؤدي إلى نسبة ذات أهمية من العجز في العصب ألإبطي الذي يطوق الرأس .

     الأعراض : تختفي الاستدارة الطبيعية للكتف ، و تبدو الكتف منفصلة ، و تكون كل حركة مصحوبة بإيلام ، وتبدو الزراع المتأثرة أطول من الأخرى .

      العلاج : يجب تبنيج المريض وإعادة الكتف إلى موضعها بإشراف طبيب لأن أي شخص آخر تدفعه الحمية إلى القيام بذلك يمكن أن يسبب ضررا وخيما غير عكوس . ويتطلب هذا الاضطراب فترة تتراوح من بين ثلاثة أسابيع إلى شهر من أجل الشفاء ، بينما لا يحصل هذا الشفاء إذا سمح للكتف بالتحرك في وقت مبكر بل يحدث ذلك تأهبا لتكرار الخلع . تستعمل معلقة ورباط على مدى ثلاثة أسابيع ثم معلقة بسيطة تكمل الأسبوع  الرابع مع المعصم في أبكر وقت ممكن ، ويستهل بأرجحة الذراع على شكل دائرة صغيرة بعد فك المعلقة ، ويعتبر مد الكتف من الإجراءات الخاطئة نظرا لاحتمال حدوث مزيد من الأذى أما في حال حصول خلوع متكررة فإن التدخل الجراحي يعطي نتائج ممتازة ويبشر المريض بممارسة حياة طبيعية . 

الورك

خلع الورك الولادي

CONGENITAL DISLOCATION OF THE HIP 

      يمكن أن يلد الطفل و هو مصاب بخلع في أحد وركيه  أو في كليهما ، كما يمكن أن يكون  الوقب سطحيا بحيث يسمح للورك بالفكك نحو الخرج و إلى الأعلى . و يزيد ظهور هذا النوع  من الخلع بين البنات بنسبة خمسة أضعاف ظهوره بين الأولاد ، و يكون حدوثه في الجانب الأيسر أكثر من حدوثه في الجانب الأيمن . و لم تكن تكتشف هذه الحالة في الماضي إلا بعد أن يبدأ الطفل بالسير بمشية ترنحية ( إذ يبقى الألم متغيبا حتى  البلوغ ) حيث يكون التصحيح في الغالب صعبا و غير مرض على الإطلاق ، أما اليوم فإن هذه الحالة تعرف عند فحص الطفل في مركز الحضانة بعد الولادة مباشرة ، أو أن أما يقظة تلاحظ وجود طية إضافية في جلد الفخذ من الخلف عندما يكون الطفل منكبا على معدته ، فيمكن أن تكون الطية الزائدة من طرف تقاصر نتيجة لوجود خلع .

      وكلما زادت فترة إهمال الخلع الولادي ازدادت صعوبة إعادة الورك إلى موضعه الطبيعي ، وإذا كان توضعه جزئيا كانت النتيجة النهائية فصالا عظميا ، وهو يظهر عادة بعد الثلاثين على نحو شديد الإضعاف إلى درجة أنه يحتاج إلى معالجة واسعة ومملة يكون من ضمنها استعمال قوالب وأوزان .

مجلة البلسم عيادة البلسم كتب البلسم
عودة للصفحة الرئيسية

جميع الحقوق محفوظة لدى شبكة البلسم للمعلومات الطبية والتثقيف الصحي

1 1 1 1 1 1 1